إلغاء جلسة مشاورات مسائية وولد الشيخ يواصل محاولة إقناع الانقلابيين بجدول الأعمال

إلغاء جلسة مشاورات مسائية وولد الشيخ يواصل محاولة إقناع الانقلابيين بجدول الأعمال

 

ألغيت جلسة المشاورات المسائية التي كان من المقرر إجراؤها ضمن جولة المشاورات اليمنية في الكويت مساء اليوم الأربعاء.


وحسب ما أكده مصدر في وفد المشاورات الحكومي للمصدر أونلاين فإنه كان من المقرر أن تبدأ قبل قليل جلسة مشتركة للمبعوث الأممي اسماعيل ولد الشيخ مع رؤساء الوفود وثلاثة أعضاء من كل طرف بعد أن استغرقت الفترة الصباحية في جلسات مشاورات انفرادية عقدها ولد الشيخ مع كل وفد على حدة.


ويعد فشل عقد جلسة مشاورات جماعية استمراراً لحالة الانسداد التي سيطرت على أجواء المشاورات منذ انعقادها بسبب رفض وفد الانقلابيين لبدء المشاورات وفق جدول الأعمال المقر والمتفق عليه سلفاً وتمسكهم بالنقاش حول قضيتين فقط هما إنهاء عمليات التحالف العربي والعملية السياسية بما يضمن لهم شرعنة الانقلاب والسيطرة على البلد بشكل كامل.


وكانت المشاورات أمس شهدت بوادر انفراج بعد لقاءات عقدها أمير الكويت مع الوفدين لإقناعهم بمواصلة المشاورات وحثهم على التوصل إلى اتفاق سلام.
وكان المبعوث الأممي التقى الثلاثاء وفدي الطرفين وعرض عليهم “الإطار العام لجدول المشاورات” وفكرة تشكيل ثلاث لجان لمناقشة النقاط المتضمنة في القرار الأممي ٢٢١٦ وأنهى الجلسة المسائية دون فتح باب النقاش في محاولة لفرض أمر واقع، لكن تعثر انعقاد جلسات خلال اليوم الأربعاء يعني عدم موافقة وفد الانقلابيين على رؤية المبعوث الأممي وأن المرونة التي أبدوها أمس الثلاثاء لم تكن تعني موافقتهم على جدول الأعمال.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك