ميليشيا الحوثي تطلق صاروخاً باليستياً على حي سكني وسط مدينة مأرب

جددت مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، استهداف مدينة مأرب المكتظة بالسكان والنازحين، وأطلقت صاروخاً باليستياً في الساعة الثامنة من مساء اليوم الثلاثاء سقط وسط أحد الأحياء السكنية بالمدينة.

ونقل موقع محافظة مأرب التابع للسلطة المحلية عن مدير عام الإعلام عوض الحويسك، قوله إن الصاروخ البالستي الذي سقط وسط حي سكني بمدينة مأرب تسبب في إحداث أضرار بالمنازل وأثار الخوف والهلع أوساط المدنيين الآمنين.

وأضاف الحويسك، أن "مليشيا الحوثي الإيرانية مستمرة في استهداف الأعيان المدنية وترويع الأطفال والنساء في مدينة مأرب التي باتت تحتضن مئات الآلاف من النازحين من مختلف المحافظات اليمنية".

وطالب مدير الإعلام بمأرب، "الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بإيقاف هذا الصلف الإجرامي الذي تمارسه مليشيا الحوثي باستهدافها المستمر لمدينة مأرب والأعيان المدنية بالصواريخ المحرمة دولياً والتي يذهب ضحاياها الأبرياء من المدنيين".

وقال إن "لجوء مليشيا الحوثي لتعويض هزائمها وخسائرها في جبهات القتال باستهداف المدنيين الآمنين ، يكشف السلوك الإجرامي الذي جبلت عليه مليشيا الحوثي، كما أنه يمثل انتهاكاً صارخاً للمواثيق والمعاهدات الدولية، وجريمة حرب لا تسقط بالتقادم".

وكانت المليشيا أطلقت الاسبوع الماضي صاروخاً باليستياً على حي الشركة شمال مدينة مأرب، ما تسبب في إصابة طفلتين بجروح بليغة، وإحداث أضرار كبيرة بالمنازل والممتلكات العامة.

وصعدت المليشيات في الآونة الأخيرة من هجماتها الصاروخية والطيران المسير باتجاه السعودية ومحافظة مأرب، تزامن ذلك مع تصاعد المواجهات شرق صنعاء وفي محافظة البيضاء جنوب المحافظة، في حين استهدف طيران التحالف مواقع عدة للمليشيات خلال اليومين الماضيين رداً على هجمات الحوثيين.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك