الحوثيون في وثائق خاصة (9) | أوراق يحضر فيها يحيى المتوكل وحسين الحوثي وأحمد الكحلاني وفليتة وأسامة ساري

الحوثيون في وثائق خاصة (9) | أوراق يحضر فيها يحيى المتوكل وحسين الحوثي وأحمد الكحلاني وفليتة وأسامة ساري

حصل المصدر أونلاين على عشرات الوثائق السرية المتعلقة بميليشيا الحوثي تتضمن رسائل وخطط وصور وخرائط وفيديوهات، يعود بعضها إلى مرحلة الثمانينيات من القرن الماضي، في حين تعود غالبيتها إلى فترات قريبة.

ينشر "المصدر أونلاين" تباعاً هذه الوثائق.

(الوثائق السابقة في الأسفل)

الحوثيون في وثائق خاصة (9) | أوراق يحضر فيها يحيى المتوكل وحسين الحوثي وأحمد الكحلاني ومحمد عبدالسلام فليتة والطالب أسامة ساري


هنا مجموعة من الوثائق المتنوعة تشمل:

تصريح من رئاسة هيئة الأركان لحسين الحوثي بالسفر خارج البلاد أيام أدائه خدمة الدفاع الوطني عام 89.

تصريح من وزير الداخلية الأسبق يحيى المتوكل بمرور سيارة حسين الحوثي بدون اعتراض في عام 94م.

رسالة من أحمد الكحلاني إلى محافظ محافظة صنعاء بشأن إعادة شخص يدعى عبدالإله الحوثي إلى العمل بعد مخالفات مالية ارتكبها.

صورة قديمة لصلاح فليتة والد ناطق الحوثيين مع من يعتقد أنهم أولاده.

تلاميذ في دورة خاصة أقيمت في "ضحيان" قبل 24 سنة، بينهم الإعلامي الحوثي حالياً، أسامة ساري، يكتبون أمنياتهم وهواياتهم.

رسالة من رئيس حزب المؤتمر في "ظليمة" بعمران لرئيس حزب الأمة يخبره فيها أنهم سيعملون تحت ظل المؤتمر على تمزيق القبائل وبث الفرقة بين الأحزاب 

1ـ تصريح السفر

تصريح صادر من رئاسة هيئة الأركان العامة، مديرية شؤون الأفراد والدفاع الوطني، بتاريخ 17/ 9 / 1989م، بالإذن لحسين الحوثي بالسفر خارج البلاد حتى تاريخ 17/ 10 / 1989م.

ويبدو من خلال عنوان التصريح أن الحوثي كان آنذاك أحد مكلفي خدمة الدفاع الوطني في الجيش.

2ـ تصريح مرور سيارة الحوثي

تصريح من وزير الداخلية الأسبق يحيى محمد المتوكل، لحسين بدر الدين الحوثي، الذي كان عضواً في مجلس النواب آنذاك بمرور سيارته، نوع شاص 94، بدون اعتراض.

التصريح لمدة شهر ابتداءً من تاريخ 4/ 9 / 94م، ويبدو أنه لمرافقين معه يحملون سلاح، أو لأهداف أخرى.

3ـ صورة قديمة لصلاح فليتة والد الناطق باسم ميليشيا الحوثي، عبدالسلام صلاح فليتة، المعروف باسم محمد عبدالسلام.

الصورة تجمع فليتة وآخرين، يعتقد أنهم أولاده، وعلى الأرجح، حصل عليها جهاز الاستخبارات لمعرفة الشخص الذي كان يظهر متحدثاً باسم الحركة دون إظهار اسمه الحقيقي لفترة طويلة.

ولم يتسن لـ"المصدر أونلاين" التأكد مما إذا كان متحدث الحوثيين هو أحد هؤلاء الذين في الصورة وأيهم بالضبط هو.

4ـ كلمات لطالبين في دورة حوثية خاصة بمركز صيفي أقيمت عام 1996م، وهي بحسب ما تشير إليه إحدى الكلمتين الدورة السادسة لنفس الطلاب.

الكلمة الأولى لشخص يدعى، عبدالسلام أحمد الشهاري عمره 17 عاماً وفيها يتمنى أن يلتحق بالمهدي المنتظر وأن يستشهد معه. 

وكلمة أخرى للصحفي الحوثي أسامة ساري، الذي كان عمره حينذاك 16 عاماً، الذي قال ان أمنيته أن يرى طلاب المراكز الصيفية وقد حرروا الأمة الإسلامية من الأغلال الغربية وطمسوا كل الأفكار التي حاول الغربيون إفساد الأمة الإسلامية بها.

5ـ رسالة من وزير الدولة، أمين العاصمة الأسبق، أحمد محمد الكحلاني، إلى محافظ محافظة صعدة بشأن إعادة شخص يدعى عبدالإله إبراهيم الحوثي إلى العمل.

بحسب ما تشير إليه الرسالة يبدو أن الشخص كان قد ارتكب مخالفات إدارية ومالية وتم إيقافه عن العمل.

6ـ رسالة من رئيس المؤتمر في منطقة "ظليمة" بمحافظة عمران، عبدالعزيز عبدالخالق (المرتضى)  إلى رئيس حزب الأمة الذي وصفته الرسالة بـ"العلامة" دون ذكر اسمه، يهنئه فيها بعيد الفطر المبارك.

الرسالة بدت "ركيكة" السياق وتاريخها ونصها غير واضح تماماً، وفيه يقول مرسلها لرئيس الحزب إن "جميع أهل البيت في ظليمة يهدونكم التحيات"، ويخبره فيها بأن المؤتمر والإصلاح جنباً إلى جنب في المنطقة، ويقول انهم سيعملون تحت ظل المؤتمر على البث والنشر وتحقيق الغاية المرجوة بتمزيق القبائل.

ويضيف انهم لن ينسوا ما يصبون إليه بكل قواهم وسيقوموا بكسر وتفتيت الأيادي التي ستعارضهم، ويقول ان المؤتمر لن ينفعهم والاصلاح يرفضهم وان الملكية هي خيارهم.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك