كرة القدم وكورونا.. ما الذي سيتغير بعد انحسار الوباء؟

كرة القدم وكورونا.. ما الذي سيتغير بعد انحسار الوباء؟

تدرس الاتحادات الرياضية خيارات مختلفة بشأن مستقبل الدوريات المحلية في ظل الأزمة الحالية بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وتجمع تقارير وسائل الإعلام المتخصصة على أن عالم كرة القدم سيشهد العديد من التغييرات خلال الأشهر المقبلة، وذلك بسبب تداعيات الأزمة الحالية. وفيما يلي نرصد أبرز التغييرات المتوقعة:

دوريات في عز الصيف
لأول مرة في تاريخ كرة القدم يتوقع أن تستكمل مباريات الدوريات الكبرى في الصيف المقبل، وذلك بعد تأجيل كأس أمم أوروبا (يورو 2020).

وتدرس الهيئات المسؤولة عن كرة القدم عددا من السيناريوهات لاستكمال الموسم، تشمل إقامة المباريات إلى غاية يونيو/حزيران أو يوليو/تموز المقبلين.

تقشف في سوق الانتقالات
تتوقع التقارير أن تتأثر سوق الانتقالات المقبلة بالأوضاع المادية للفرق، وتستبعد أن تشهد تسابقا بين الفرق للفوز بالصفقات الضخمة، مشيرة إلى أن أكبر الصفقات لن تكسر حاجز 100 مليون يورو، بعيدا عن المبالغ القياسية التي أنفقت في السنوات الماضية.

وستجد أغلب الأندية صعوبة في تحقيق التوازن المالي مع تراجع الإيرادات بسبب الأزمة الحالية، وستكون قدراتها محدودة في التفاوض على الصفقات خلال الصيف المقبل.

الفيفا يتدخل
من المتوقع أن يتدخل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بقرارات ضرورية خلال المرحلة القادمة، وأبرزها حل قضية عقود اللاعبين التي ستنتهي يوم 30 يونيو/حزيران المقبل. وقد يلجأ الاتحاد الدولي إلى السماح بتمديد تلك العقود شهريا إلى غاية استكمال مباريات الموسم.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك