في ثالث زيارة خلال أشهر.. وزير الخارجية العماني يلتقي نظيره الإيراني في طهران

في ثالث زيارة خلال أشهر.. وزير الخارجية العماني يلتقي نظيره الإيراني في طهران

جمع لقاء ثنائي اليوم الإثنين، وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، بنظيره العماني يوسف بن علوي، الذي وصل العاصمة الايرانية طهران صباح اليوم.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أن زيارة بن علوي تأتي في إطار المشاورات حول آخر التطورات الإقليمية، وإعلان وجهة نظر مسقط بشأن مبادرة هرمز للسلام التي طرحتها إيران في سبتمبر/أيلول الماضي لتعزيز الأمن في منطقة الخليج، ومضيق هرمز. 

ونقلت وكالة فارس الإيرانية عن بن علوي قوله ان "التوتر في المياه الخليجية ليس في صالح أي من دولها، ويجب العمل على الحد من التوتر فيها" مضيفا أن تحقيق الأمن في المنطقة "يستلزم اتفاقا بين دولها وتجاوز الخلافات القائمة بينها". وأضاف أن بلاده مستعدة لتسخير إمكاناتها للحد من التوتر في المنطقة، وإيجاد أرضية للحوار بين بلدانها.

يذكر ان وزير الخارجية العُماني قد زار طهران في 20 ايار الماضي، كما زارها للمرة الثانية في 27 تموز الماضي والتقى خلالهما نظيره الايراني محمد جواد ظريف.

وتأتي زيارة بن علوي الأخيرة بعد زيارة قام بها نائب وزير الدفاع السعودي، الأمير خالد بن سلمان، إلى سلطنة عمان الشهر الماضي وأثارت تكهنات بشأن مساعٍ دبلوماسية محتملة خلف الكواليس، تضطلع فيها السلطنة بدور الوساطة لتهدئة التوترات في المنطقة.

وكان بن علوي قد قال في الـ 25 من شهر نوفمبر الماضي أن لدى الرياض رغبة حقيقية في الحوار مع الحوثيين تقابلها رغبة مماثلة لدى الحوثي.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك