فشل عملية استلام وتسليم "منشأة حجيف" بين قوات الحزام الأمني وحماية المنشآت غربي عدن

فشل عملية استلام وتسليم "منشأة حجيف" بين قوات الحزام الأمني وحماية المنشآت غربي عدن منشأة حجيف في عدن ( ارشيف)

شهد ميناء حجيف، مساء اليوم السبت، تبادل لإطلاق النار بين قوات من الحزام الأمني وأخرى من حماية المنشآت التي قدمت لاستلام الميناء، ما تسبب في إفشال عملية الاستلام والتسليم.

وقال مصدر في الميناء لـ"المصدر أونلاين" إن قوات حماية المنشآت انسحبت بعد فشل عملية استلام منشأة حجيف التي تضم ميناءً للاصطياد السمكي.

وتسيطر قوات الحزام الأمني على المنشأة منذ ثلاثة أعوام، وكان من المفترض أن تتسلمها قوات حماية المنشآت بناء على اتفاق الرياض الموقع في الخامس من نوفمبر الجاري.

المصدر قال إن قوات الحزام المدعومة اماراتيا، اعترضت على موعد للتسليم والذي تقول انه يسبق الموعد الذي حدد في تفاق الرياض.


وأضاف المصدر أن الخلاف تصاعد قبل أن يتبادل الطرفان إطلاق نار متقطع لم يسفر عن سقوط أي ضحايا. انسحبت على إثره قوات حماية المنشآت.

المصدر العسكري قال لـ"المصدر أونلاين" إن ضباطاً سعوديين من المحتمل أن يتدخلوا في وساطة لإنجاح عملية الاستلام والتسليم.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك