اليونيسيف: أم و6 أطفال حديثي الولادة يموتون كل ساعتين في اليمن

اليونيسيف: أم و6 أطفال حديثي الولادة يموتون كل ساعتين في اليمن زيادة معدل وفيات المواليد في اليمن (إرشيف)

 قالت اليونيسف، إن أم و6 مواليد يموتون في اليمن كل ساعتين، بسبب مضاعفات الحمل أو الولادة، وتدهور الرعاية الصحية.

وأضافت منظمة الأمم المتحدة للطفولة في تقرير بعنوان "اليمن: الأمومة والأبوة في ظل الصراع.. مفترق طرق عند الولادة"، أطلع عليه المصدر أونلاين-  أن "الأمهات والرضع من بين أكثر الفئات ضعفا في اليمن، خاصة أن الخدمات العامة الأساسية، بما فيها الرعاية الصحية لدعم الأمهات والولادة، على وشك الانهيار التام".

وأوضحت المنظمة أن نتائج دراسة ميدانية أجرتها في عدن وصنعاء وتعز، توصلت من خلالها، إلى تزايد الولادة في المنزل بسبب تزايد فقر الأسر اليمنية كل يوم.

وأكدت أن "سنوات النزاع المسلح باليمن عملت على تدهور وضع النساء والأطفال عند الولادة"، ولفتت إلى أن "51 في المائة فقط من جميع المرافق الصحية تعمل بكامل طاقتها، وتعاني هذه المنشآت من نقص حاد في الأدوية والمعدات والموظفين".


وسبق أن اعلنت المنظمة الأممية العام الماضي، وفاة طفل يمني كل عشر دقائق، لاسباب يمكن الوقاية منها، كسوء التغذية والأمراض.

ومنذ قرابة 5 أعوام يشهد اليمن البالغ عدد سكانه (تقديرا)  27.5 مليون نسمة، حربًا بين القوات الحكومية، مدعومة بالتحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، وبين مسلحي جماعة "الحوثي"، من جهة أخرى، وهي الحرب التي اشتعلت أواخر عام 2014، وتسببت بأسوأ أزمة إنسانية في العالم وأكبر مجاعة في العصر الحديث وفق التقارير الأممية.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك