«هادي» يبحث مع مسؤولة أمريكية جهود مواجهة الإرهاب ومخاطر التمدد الإيراني

«هادي» يبحث مع مسؤولة أمريكية جهود مواجهة الإرهاب ومخاطر التمدد الإيراني

بحث الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي مساء أمس الإثنين، مع مسؤولة امريكية «جهود مواجهة الإرهاب ومخاطر التمدد الإيراني»، وذلك خلال لقائهما بمدينة نيويورك.

 

وذكرت وكالة «سبأ» إن هادي استقبل مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكى هايلى، في مقر إقامته بنيويورك، على هامش اجتماعات الدورة الـ72 للجمعية العامة للمنظمة الأممية.

 

وبحث اللقاء «الشراكة الاستراتيجية مع الولايات المتحدة الأمريكية في مختلف المجالات، ومنها ما يتصل بالمخاطر المشتركة لمواجهة الإرهاب ومخاطر التمدد الإيراني وغيرها من التحديات».

 

وقال هادي إن «دعم الولايات المتحدة مطلوب للقضاء على الإرهاب بأوجهه وأشكاله المختلفة، بما في ذلك إرهاب الحوثي وصالح الذين استباحوا المدن وقتلوا الأطفال والنساء وشردوا الأبرياء في محاولة منهم لتنفيذ أجندة خارجية».

 

وأكد على أن «ولاية الفقيه لا يمكن قبولها أو فرضها على الشعب اليمني بأي حال من الأحوال».

 

وحسب الوكالة، فقد أكدت المسؤولة الأمريكية أن بلادها تعمل على تحقيق ثلاثة أهداف باليمن، وهي «مكافحة الإرهاب، وإنها التدخل الإيراني باليمن والمنطقة، ودعم الرئيس والحكومة الشرعية وتعزيز وتقوية عملها».

 

وقالت هايلي «سنستمر في دعم اليمن ولن نتخلى عنه».

 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء