«هيومن ووتش»: السعودية شنت 5 غارات غير قانونية في اليمن أسفرت عن مقتل 39 مدنياً

مقتل 5 مدنيين وإصابة أكثر من 10 بغارة جوية للتحالف في مديرية نهم شرق صنعاء

قالت «هيومن رايتس ووتش» اليوم الثلاثاء، إن التحالف الذي تقوده السعودية نفذ 5 ضربات جوية غير قانونية على ما يبدو في اليمن منذ يونيو 2017، أسفرت عن مقتل 26 طفلاً من بين 39 حالة وفاة بين المدنيين.

 

وأصابت الهجمات في إحدى الحالات 4 منازل عائلية وبقالة وقتلت 14 شخصا من أسرة واحدة، كما أدت إلى خسائر عشوائية في أرواح المدنيين، في انتهاك لقوانين الحرب.

 

وقالت إنه «تعتبر مثل هذه الهجمات، سواء ارتكبت عمدا أو بتهور، جرائم حرب».

 

وذكرت إن «هذا يؤكد على ضرورة قيام الأمم المتحدة بإعادة التحالف فورا إلى قائمة العار، السنوية المتعلقة بانتهاكات ضد الأطفال في النزاعات المسلحة».

 

وقالت المنظمة إنه على مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الرد على الانتهاكات المستمرة من قبل التحالف، الذي تقوده السعودية، وقوات الحوثيين وصالح، وأطراف النزاع المسلح الأخرى عبر إجراء تحقيق دولي مستقل في الانتهاكات في دورة سبتمبر.

 

وقالت سارة ليا ويتسن، مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش، إن «الوعود المتكررة للتحالف بقيادة السعودية بشن ضرباته الجوية بشكل قانوني لا تُجنب الأطفال اليمنيين الهجمات غير المشروعة».

 

وذكرت إن هذه الضربات الجوية الأخيرة ووقعها المروع على الأطفال يجب أن تحفز مجلس حقوق الإنسان الأممي على استنكار جرائم الحرب والتحقيق فيها، وضمان محاسبة المسؤولين عنها.

 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء